البنك المركزي العراقي

من Oil_Almanacs_in_Arabic
اذهب إلى: تصفح, البحث

تأسس البنك المركزي العراقي في ٦ آذار ٢٠٠٤ عن طريق قانون البنك المركزي العراق، و كما يشير الاسم فقد كتب خصيصا لهذا الغرض. المهام الرئيسية للبنك هي : الحفاظ على استقرار الأسعار، وتنفيذ السياسة النقدية وسياسات سعر الصرف، وإدارة الاحتياطيات من النقد الأجنبي، وإصدار وإدارة العملة العراقية، وتنظيم القطاع المصرفي.[١]

حتى تاريخ كانون الأول ٢٠١١ ، مازال الدكتور سنان الشبيبي محافظ البنك المركزي العراقي منذ إنشائه.[٢]

يوجد المكتب الرئيسي للبنك المركزي العراقي في بغداد ولديه أربعة فروع، في البصرة والموصل والسليمانية وأربيل.[١]


محتويات

فصل جديد

الرقابة على إيرادات النفط

منذ احتلال العراق عام ٢٠٠٣ الى حزيران ٢٠١١، كان للبنك المركزي العراقي ترتيبات مع البنك الاحتياطي الفدرالي في نيويورك وبموجبه حافظ البنك الاحتياطي الفدرالي على حساب عائدات النفط الذي تم فيه ايداع عائدات مبيعات النفط العراقي. ٩٥ ٪ من هذه العائدات قيدت لصندوق تنمية العراق،[٣] الذي تم انشاءه بقرار من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة في ايار ٢٠٠٣،[٤] ومقره داخل البنك المركزي العراقي، أما ٥٪ المتبقية فتدفع إلى حساب صندوق الأمم المتحدة للتعويضات[٣] والذي أنشئ في عام ١٩٩١ من أجل أن يدفع العراق تعويضات عن الخسائر الناجمة عن غزوه واحتلاله للكويت في عام ١٩٩٠.[٥]

قام خلال هذه الفترة المجلس الدولي للمشورة والرقابة، والذي يمثل أعضائه الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي وصندوق النقد الدولي والبنك الدولي والأمم المتحدة بالإشراف على عمليات صندوق تنمية العراق. وشمل الاشراف على مراقبة تدقيق الحسابات، وبالتالي التحكم والإبلاغ عن عائدات تصدير النفط، وعلى استخدام العائدات في الإنفاق من قبل الوزارات العراقية. في ١ تموز ٢٠١١ تم تسليم الإشراف على صندوق تنمية العراق إلى لجنة الخبراء الماليين العراقية.[٦] رحب مجلس الأمن بالأمم المتحدة بتولي الحكومة العراقية الفيدرالية الرقابة والسلطة الكاملة على صندوق التنمية، بينما شدد في الوقت نفسه على أهمية أن تضمن الحكومة العراقية استخدام عائدات النفط لمصلحة الشعب في البلاد.[٧]

الدعم من المؤسسات المالية الدولية

وقد استثمر البنك الدولي في مشاريع للمساعدة في بناء مؤسسات شفافة وقوية في العراق، بما في ذلك البنك المركزي العراقي. حيث استخدمت أموال البنك الدولي لدعم الشبكة المصرفية للبلاد، وربط البنك المركزي العراقي مع البنوك التجارية من خلال الاتصالات السلكية واللاسلكية العالية القدرة، وبحلول أيلول ٢٠١١ كان المشروع في طوق الخدمة في ٢٩ موقعا.[٨]

قدم صندوق النقد الدولي الدعم لتعزيز عمليات البنك المركزي العراقي من أجل تطوير القطاع المصرفي التي يمكن أن يوفر الخدمات المالية الأساسية، والتي بدورها تساعد على خلق قطاع خاص ديناميكي. ولتعزيز العمليات المصرفية المركزية في العراق، روج صندوق النقد الدولي لإعادة بناء قدرات البنك المركزي العراقي لاجراء السياسات النقدية وسعر الصرف، والإشراف على المصارف، وإدارة احتياطيات البلاد من النقد الأجنبي. وقد دعا صندوق النقد الدولي أيضا على إعادة الهيكلة المالية للمصرفين الرئيسيين الحكوميين للعراق باعتبارها خطوة مهمة للمساعدة على تهيئة الظروف للنظام المصرفي على تقديم الائتمان للقطاع الخاص.[٩]

دعم البنك الدولي[١٠] وصندوق النقد الدولي جهود العراق ليصبح عضوا كاملا في مبادرة الشفافية في مجال الصناعات الاستخراجية في عام ٢٠١٢، على اعتبار أن العضوية هي انعكاس لجهود البلاد لضمان الشفافية والمساءلة في القطاع النفطي.[٩]

المراجع

  1. ١٫٠ ١٫١ "History of the CBI" Central Bank of Iraq website Retrieved 25 November 2011.
  2. "The CBI" Central Bank of Iraq website Retrieved 25 November 2011.
  3. ٣٫٠ ٣٫١ "FSVC and Central Bank of Iraq Meet to Discuss New Central Bank HQ and Future Arrangements for Development Fund for Iraq" Financial Services Volunteer Corps website 14 June 2010.
  4. "Iraq: Transparency Snapshot" Revenue Watch Institute website Retrieved 25 November 2011.
  5. "Introduction" United Nations Compensation Commission website Retrieved 25 November 2011.
  6. "International Advisory and Monitoring Board of the Development Fund for Iraq: Press Release" Iraq Business News 5 July 2011.
  7. "Security Council welcomes Iraq’s assumption of oversight over development fund" United Nations News Service 30 June 2011.
  8. "Iraq: Overview: Country Brief" World Bank website Retrieved 25 November 2011.
  9. ٩٫٠ ٩٫١ "Program notes: Iraq" International Monetary Fund website Retrieved 25 November 2011.
  10. "Iraq: Overview: Country Brief" World Bank website Retrieved 25 November 2011.
أدوات شخصية
المتغيرات
النطاقات
أفعال
إبحار
صندوق الأدوات
اطبع/صدّر